آهلآ وسسسهلآ بآلزآئر آلكككريم ،، آلله يحيييك يَ ععسل ~

نووورت آلمجتتتمع مآ بآآقي آلآ تنورنآآ بآلتسسسجيل !

آدآرة آلمنتدى || The Forum Management ~



 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | .
 

 عيون عبلة............قصيدة رائعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة


آل كيآن ~

آل كيآن ~
معلوماتاضافية
¬مسآهمآتي : 21
¬نقآطي : 3
¬متى سجلت : 20/02/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: عيون عبلة............قصيدة رائعة   الخميس فبراير 20, 2014 9:21 pm

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أيها المتصفح الكريم أرجوا أن تقرأ هذه القصيدة بتأني وتمعن وتدبر لعل نخوتك تتحرك فيك ...

ولا تحسبها قصيدة غزلية لأنها معنونة بعيون عبلة فقد ترددت بين أن أضع لها عنوان عيون عبيلة، أو كفكف دموعك وأنسحب يا عنترة

طبعا الأول يوحي بأنها غزلية، والثاني محزنة، لكني إخترت الأول .......

على كل حال

أنا أعجبتني كثيرا فقلت أنقلها لإخوتي بمتدى نبع الإخاء أتمنى أن تنال إعجابكم وهي للشاعر المصري مصطفى الجزار

أتنمى أن تعجبكم وتحرك نخوتكم لأنكم سوف ترون حال عنترة اليوم _ ذلكم العربي الأبي_........

ولن أطيل عليكم وأتركم مع القصيدة

..................................

كَفْكِف دموعَكَ وانسحِبْ يا عنترة
فعـيـونُ عبلــةَ أصبحَتْ مُستعمَــرَه

لا تـرجُ بسمـةَ ثغرِها يومـاً، فقــدْ
سقـطَت مـن العِقدِ الثمـينِ الجوهـرة

قبِّلْ سيوفَ الغاصبينَ.. ليصفَحوا
واخفِضْ جَنَاحَ الخِزْيِ وارجُ المعذرة

ولْتبتلــع أبيــاتَ فخــرِكَ صامتــاً
فالشعـرُ فـي عـصرِ القنـابلِ.. ثـرثرة

والسيفُ في وجهِ البنـادقِ عاجـزٌ
فقـدَ الهُـــويّـةَ والقُــوى والسـيـطـرة

فاجمـعْ مَفاخِــرَكَ القديمــةَ كلَّهــا
واجعـلْ لهـا مِن قــاعِ صدرِكَ مقبـرة

وابعثْ لعبلــةَ فـي العـراقِ تأسُّفاً
وابعـثْ لها فـي القدسِ قبلَ الغرغرة

اكتبْ لهـا مـا كنــتَ تكتبُــــه لهــا
تحتَ الظـلالِ، وفـي الليالي المقمـرة

يـا دارَ عبلــةَ بـالعـــراقِ تكلّمــي
هــل أصبحَـتْ جنّــاتُ بابــلَ مقفـــرة؟

هـل نَهْـــرُ عبلةَ تُستبـاحُ مِياهُـهُ
وكــلابُ أمــريكـــا تُدنِّــس كــوثــرَه؟

يـا فـارسَ البيداءِ.. صِرتَ فريسةً
عــبــداً ذلـيــلاً أســــوداً مـــــا أحقــرَه

متــطـرِّفــاً .. متخـلِّـفـاً.. ومخـالِفـاً
نَسَبوا لـكَ الإرهـابَ.. صِـرتَ مُعسكَـرَه

عَبْسٌ تخلّـت عنـكَ… هــذا دأبُهـم
حُمُــرٌ – لَعمــرُكَ – كلُّــــهـــا مستنفِـــرَه

فـي الجـاهليةِ..كنتَ وحـدكَ قـادراً
أن تهــزِمَ الجيــشَ العـــظيــمَ وتأسِـــرَه

لـن تستطيـعَ الآنَ وحــدكَ قهــرَهُ
فالزحـفُ مـوجٌ.. والقنـــابــلُ ممـــطـــرة

وحصانُكَ العَرَبـيُّ ضـاعَ صـهيلُـهُ
بيـنَ الــدويِّ.. وبيـنَ صـرخــةِ مُجـبـــَرَه

هــلاّ سألـتِ الخيـلَ يا ابنةَ مـالـِـكٍ
كيـفَ الصـمــودُ ؟ وأيـنَ أيـنَ المـقــدرة!

هـذا الحصانُ يرى المَدافعَ حولَهُ
مـتــأهِّــبـــاتٍ.. والــقـــذائفَ مُشـــهَــــرَه

لو كانَ يدري ما المحاورةُ اشتكى
ولَـصـــاحَ فـــي وجــــهِ القـطـيــعِ وحذَّرَه

يا ويحَ عبسٍ .. أسلَمُوا أعداءَهم
مفـتــاحَ خيـمـتِهــم، ومَـــدُّوا القنــطــــرة

فأتــى العــدوُّ مُسلَّحـــاً، بشقاقِهم
ونـفـــاقِــهــــم، وأقــام فيــهــم مـنـبــــرَه

ذاقـوا وَبَالَ ركوعِهـم وخُنوعِهـم
فالعيــشُ مُـــرٌّ .. والهـــزائـــمُ مُنــكَــــرَه

هـــذِي يـدُ الأوطــانِ تجزي أهلَها
مَــن يقتــرفْ فــي حقّهــا شـــرّا..يَــــرَه

ضاعت عُبَيلةُ.. والنياقُ.. ودارُها
لــم يبــقَ شــيءٌ بَعدَهــا كـــي نـخـســرَه

فدَعــوا ضميرَ العُــربِ يرقدُ ساكناً
فــي قبــرِهِ.. وادْعـــوا لهُ.. بالمغـــفـــرة

عَجَزَ الكلامُ عن الكلامِ .. وريشتي
لـم تُبــقِ دمعـــاً أو دمـــاً فـــي المـحبـرة

وعيونُ عبلـةَ لا تــزالُ دموعُهـــا
تتــرقَّــبُ الجِسْـــرَ البعيـــدَ.. لِتَــعـــبُــرَه




القصيدة

مصطفى الجزار

ضع وصف للصورة الموضوعالأصلي : عيون عبلة............قصيدة رائعة مجتمع كيآن ♪ :  الكاتب:  رامي 96
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل


آل كيآن ~

آل كيآن ~
معلوماتاضافية
¬مسآهمآتي : 41
¬نقآطي : 3
¬متى سجلت : 06/03/2014

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مُساهمةموضوع: رد: عيون عبلة............قصيدة رائعة   الأربعاء مارس 12, 2014 10:03 pm

موضوع اكثر من رائع
بوركت على الموضوع

ضع وصف للصورة الموضوعالأصلي : عيون عبلة............قصيدة رائعة مجتمع كيآن ♪ :  الكاتب:  Sa3B 2nSak
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

عيون عبلة............قصيدة رائعة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: | آوتار العام ، :: بُوح آل قصيدَ ،-